إقامة مجالس العزاء السنویة

11:46 - 2021/09/06

هل اقام النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» أو اميرالمؤمنين «علیه السلام» مثلاً مجلس عزاء سنوي في كل عام لأحد مثل حمزة او جعفر مثل مجالس الشیعة في يومنا هذا. الجواب: أن إقامة هذه المجالس جائز و لجوازه شواهد من القرآن و السنة.

العزاء، العزاء السنوي، مجالس العزاء

السؤال الذي ينوح عليه بعض السلفية هو هل اقام النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» أو اميرالمؤمنين او الزهراء البتول او الحسن المجتبى المسموم اوالحسين الشهيد المظلموم «علیهم السلام» هل أقاموا مجلس عزاء سنوي في وقت خاص كل عام لأحد مثل رسول الله «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» او حمزة او جعفر مثل مجالس الشیعة في يومنا هذا.
الجواب: أصل تجدید العزاء و استمراره أمر مباح ما لم یرد نهي عنه في القرآن أو السنة لأن الله سبحانه لا یعاقب عبداً ما لم یبین له الحرمة فکل شيء لک حلال حتی تعلم أنه حرام بعینه.
ثم قد ذکر في قصة یوسف استمرار حزن یعقوب علی یوسف کل سنة بل کل یوم حتی ابیضت عیناه. «وَتَوَلَّىٰ عَنْهُمْ وَقَالَ يَا أَسَفَىٰ عَلَىٰ يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ (84) قَالُوا تَاللَّهِ تَفْتَأُ تَذْكُرُ يُوسُفَ حَتَّىٰ تَكُونَ حَرَضًا أَوْ تَكُونَ مِنَ الْهَالِكِينَ (85)».
قال القرطبي: وابيضت عيناه من الحزن قيل: لم يبصر بهما ست سنين وأنه عمي، قاله مقاتل... وإنما ابيضت عيناه من البكاء، ولكن سبب البكاء الحزن، فلهذا قال : من الحزن.[1]
فلو کان استمرار الحزن مدة ستة سنین أو أکثر محرماً أو قبیحاً لما صدر من نبي الله یعقوب.
أما في السنة فقد ذکرت قضایا یفهم منها عدم نهي النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» عن ذلک بل رضاه به:
منها: «...وكان حمزة أول من صلى رسول الله عليه ذلك اليوم من الشهداء وكبر عليه أربعا ... وسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم البكاء في بني عبد الأشهل على قتلاهم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لكن حمزة لا بواكي له فسمع ذلك سعد بن معاذ فرجع إلى نساء بني عبد الأشهم فساقهن إلى باب رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكين على حمزة فسمع ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فدعا لهن وردهن فلم تبك امرأة من الأنصار بعد ذلك إلى اليوم على ميت إلا بدأت بالبكاء على حمزة ثم بكت على ميتها.» [2]
فذیل الخبر یدل علی أن العزاء لحمزة رضي الله عنه کان مستمراً بمرأی من النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» و مسمع و لم ینه عنه.
ومنها: عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: زَارَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَبْرَ أُمِّهِ، فَبَكَى وَأَبْكَى مَنْ حَوْلَهُ.[3]
هذا الحدیث یصرح بأن النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» أسس مجلس عزاء علی قبر أمه و کان هذا العزاء بعد مضي سنین من وفاتها، فلو جاز هذا الأمر لآمنة کیف لایجوز العزاء للنبي نفسه «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» أو للحسین «علیه السلام» سید شباب أهل الجنة.
نعم لم یرد هناک خبر خاص یدل علی تکرار العزاء من الصحابة مثلا علی النبي «صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ» لکن من الواضح أن دلیل الإباحة لاینحصر في فعلهم فحسب کما بیننا بعضاً من أدلتها.

المصادر
[1] . تفسیر القرطبي، ذیل الآیة.
[2] . المغازي للواقدي، جلد1 ص315-317. تاریخ الطبري، جلد2 ص532 طبع مصر
[3] . صحیح مسلم، جلد2 ص671، کتاب الجنائز، باب36 حدیث108. مسند احمد، جلد2 ص441. سنن النسائي، جلد4 ص90، کتاب الجنائز. سنن ابن ماجه، جلد1 (ص) 501 ، حدیث1572.

كلمات دلالية: 

نظرات

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
11 + 0 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.