ندامة الخليفة بعد غصب فدك

11:28 - 2022/01/09

-قد تعرض الكثير من الباحثين والمحققّين لقضية فدك فی مؤلفاتهم سواء كانت هذه المؤلفات من كتّاب الشيعة المخلصين أو الذين تنورت بصيرتهم بنور الإيمان من جمهور العامة ، حيث تعتبر هذه الكتب من روائع التراث الأسلامي عبر مرّ السنين والدهور ، في إرث الزهراء عليها السلام خاصة والولاية لعلي عليه السلام بعد النبي صلى الله عليه وآله وسلم عامة.

ندامة الخليفة بعد غصب فدك

فدك قرية بالحجاز ، بينهما وبين المدينة يومان ، وقيل : ثلاثة ، أفاءها الله إلى رسوله صلى الله عليه وآله وسلم في سنة " سبع " صلحاً ، وذلك أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لما نزل خيبر وفتح حصونها ، بلغ هذا الخبر الى أهل فدك، لذا أرسلوا الى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن يصالحهم على النصف من ثمارهم وأموالهم فأجابهم إلى ذلك ، فصارت ممالم يوجف عليه بخيل ولا ركاب ، فكانت خالصة لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، فيها عين خوارة ونخيل كثير ، وهي التي أقطعها رسول الله فاطمة صلوات الله عليها.(1) لكن القوم لم يتحملوا أن تكون فدك خالصة لأهل بيت النبوة بل شحت عليها أنفس القوم ، وإلى ذلك أشار الإمام علي عليه السلام في رسالته لابن حنيف : " بلى كانت في أيدينا فدك من كل ما أضلته السماء فشحت عليها نفوس قوم وسخت عنها نفوس قوم آخرين ونعم الحكم الله " (2) ،

وروى الواقدي وغيرهم من العامة ان النبي صلى الله عليه وآله بعد ما نزلت عليه الآية "وءات ذا القربى حقه"(3) سأل جبرئيل عليه السلام: ومن ذا القربى وما حقه؟ قال جبرائيل عليه السلام: فاطمة عليها السلام فدفع اليها فدك والعوالي، فاستعملتها حتى توفي ابوها، فلما بويع ابو بكر منعها، فكلمته، فقال: ما امنعك عما دفع اليك ابوك، فاراد ان يكتب لها فاستوقفه عمر فقال: امرأة فلتأت على ما ادّعت ببينة؟ فامرها ابو بكر فجائت بعلي والحسنين عليهما السلام وام ايمن واسماء بنت عميس، فرد شهادتهم فقال:لا، اما علي فانه يجر نفعاً الى نفسه، والحسنان ابناك، وام ايمن واسماء نساء، فعند ذلك غضبت عليه فاطمة الزهراء وحلفت ان لا تكلمه حتى تلقى اباها وتشكو اليه.(4)

لقد أظهر الخليفة الندم في ساعة وفاته على عدم تسليم فدك لفاطمة عليها السلام (5)، وقد بلغ به التأثر حينا أن قال للناس وقد اجتمعوا حوله: أقيلوني بيعتي. وندرك من هذا أن الخليفة كان يطوي نفسه على قلق عظيم عظيم مرده إلى الشعور بنقص مادي في حكمه على فاطمة عليها السلام وضعف في المدرك الذي استند إليه، ويثور به ضميره أحيانا فلا يجد في مستنداته ما يهدئ نفسه المضطربة وقد ضاق بهذه الحالة المريرة، فطفحت نفسه في الساعة الأخيرة بكلام يندم فيه على موقفه من الزهراء، تلك الساعة الحرجة التي يتمثل فيها للأنسان ما مثله على مسرح الحياة من فصل أو شك الستار أن يسدل عليها، وتجتمع في ذاكرته خيوط حيا ته بألوانها المختلفة التي آن لها أن تنقطع، فلا يبقى منها إلا التبعات.

لقد اشارت السيدة الزهراء عليها السلام الى ذلك بقولها : فنعم الحكم الله، والزعيم محمد (صلى الله عليه وآله)، والموعد القيامة، وعند الساعة يخسر المبطلون، ولا ينفعكم إذ تندمون. لا ينفع الندم في ذلك اليوم، إذ الإنسان قد يندم في الدنيا على عمله فينفعه الندم إذ إنه لا يعود إلى ذلك العمل، ولكن في القيامة لا ينفع الندم إذ لا عمل هناك وإنما هو الحساب.

_______________

(1). معجم البلدان : 4 | 238 ، لسان العرب : 10 | 203

(2). نهج السعادة - الشيخ المحمودي (5/ 22)

(3). الإسراء: 26

(4).  شواهد التنزيل للحسكاني:1/338 والدر المنثور:4/177 (مع تفاوت يسير)

(5). تاريخ الطبري 2: 353، سمو المعنى في سمو الذات / العلايلي: 18.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
Fill in the blank.