فضائل أميرالمؤمنين علي على لسان الصحابة

18:50 - 2022/06/27

إنّ كثيراً من فضائل أميرالمؤمنين (عليه السلام) وصلت إلينا عبر الصحابة ونذكر في هذا المقال شيئاً يسيراً من بحر فضائل أميرالمؤمنين علي (عليه السلام).

أميرالمؤمنين

أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب (عليهما السلام) الشخصية العظيمة السامية في القيم الدينية والإنسانية وصاحب السوابق والمناقب المشرّفة من الإيمان الراسخ والعمل الصالح والبطولات والملاحم الخالدة، فنقشت على قلب التأريخ وتلجلجت في صدور الناس، فني في الله تبارك وتعالى ولم يفارق ابن عمه النبي (صلى الله عليه وآله) وكان معه في الشدة والرخاء وذاد عنه بنفسه وماله، فعبّر عنه الإمام الصادق (عليه السلام) بهذا الخطاب: « ...الْبَائِتِ عَلَى فِرَاشِهِ وَ الْمُوَاسِي لَهُ بِنَفْسِهِ‏ وَ كَاشِفِ الْكَرْبِ عَنْ وَجْهِهِ الَّذِي جَعَلْتَهُ سَيْفاً لِنُبُوَّتِهِ وَ آيَةً لِرِسَالَتِهِ وَ شَاهِداً عَلَى أُمَّتِهِ وَ دِلاَلَةً عَلَى حُجَّتِهِ (لِحُجَّتِهِ) وَ حَامِلاً لِرَايَتِهِ‏ وَوِقَايَةً لِمُهْجَتِهِ وَ هَادِياً لِأُمَّتِهِ وَ يَداً لِبَأْسِهِ وَ تَاجاً لِرَأْسِهِ وَ بَاباً لِسِرِّهِ‏وَ مِفْتَاحاً لِظَفَرِهِ حَتَّى هَزَمَ جُيُوشَ الشِّرْكِ بِإِذْنِكَ‏ وَ أَبَادَ عَسَاكِرَ الْكُفْرِ بِأَمْرِكَ وَ بَذَلَ نَفْسَهُ فِي مَرْضَاةِ رَسُولِكَ وَ جَعَلَهَا وَقْفاً عَلَى طَاعَتِهِ...»[1]

أميرالمؤمنين

وقد نطق بهذه الفضائل والمناقب كل من احتفّ برسول الله (صلى الله عليه وآله) وشهد شخص أميرالمؤمنين (عليه السلام) إيمانه وبطولاته.

فنذكر في هذا المقال شيئاً يسيراً من فضائله وتضحياته التي جاءت على لسان الصحابة من کتب الفریقین.

قد ورد عن جابر بن عبد اللّه ذاك الصحابي الجليل أنّه قال: «لقد سمعت رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و سلّم يقول في علي خصالا لو كانت واحدة منها في رجل اكتفى بها فضلا و شرفا قوله: صلّى اللّه عليه و آله و سلّم: من كنت مولاه فعلي مولاه و قوله: علي منّي كهارون من موسى و قوله: علي منّي و أنا منه وقوله: علي منّي كنفسي طاعته طاعتي و معصيته معصيتي و قوله: حرب علي حرب اللّه و سلم علي سلم اللّه و قوله: وليّ علي وليّ اللّه و عدوّ علي عدوّ اللّه و قوله: علي حجّة اللّه على عباده و قوله: حبّ علي إيمان و بغضه كفر و قوله: حزب علي حزب اللّه و حزب أعدائه حزب الشيطان و قوله: علي مع الحقّ و الحقّ معه لا يفترقان و قوله: علي قسيم الجنّة و النار و قوله: من فارق عليا فقد فارقني و من فارقني فقد فارق اللّه و قوله صلّى اللّه عليه و آله و سلّم: شيعة علي هم الفائزون يوم القيامة.»[2]

وعن مجاهد قال: قيل لابن عبّاس: ما تقول في عليّ بن أبي طالب؟ فقال: «ذكرت و اللّه، أحد الثقلين، سبق بالشهادتين، و صلّى القبلتين، و بايع البيعتين، و اعطي السبطين-الحسن و الحسين-، و ردّت عليه الشمس مرّتين، بعد ما غابت عن المقلتين، و جرّد السيف تارتين، و هو صاحب الكرّتين؛ فمثله في الامّة مثل -ذي القرنين-، ذلك مولاي عليّ بن أبي طالب عليه السّلام»[3].

وعن الشعبي، قال: إن أبا بكر نظر الى علي فقال: «من سره أن ينظر الى أقرب الناس قرابة من رسول اللّه صلّى اللّه عليه و سلم و أعظمهم منزلة عنها، فلينظر الى علي بن أبي طالب»[4]

وروي أن رجلا أتى به إلى عمر بن الخطاب وكان صدر منه أنه قال لجماعة من الناس ـ وقد سألوه كيف أصبحت ـ قال : أصبحت أحب الفتنة ، وأكره الحق ، وأصدق اليهود والنصارى ، وأؤمن بما لم أره ، وأقر بما لم يخلق ، فأرسل عمر إلى علي عليه السّلام فلما جاءه أخبره بمقالة الرجل فقال : صدق يحب الفتنة قال اللّه تعالى : ( إِنَّمٰا أَمْوٰالُكُمْ وَأَوْلاٰدُكُمْ فِتْنَةٌ ) ويكره الحق يعني الموت ، قال اللّه تعالى : ( وَجٰاءَتْ سَكْرَةُ اَلْمَوْتِ بِالْحَقِّ ) ويصدق اليهود والنصارى ، قال اللّه تعالى : ( وَقٰالَتِ اَلْيَهُودُ لَيْسَتِ اَلنَّصٰارىٰ عَلىٰ شَيْءٍ وَقٰالَتِ اَلنَّصٰارىٰ لَيْسَتِ اَلْيَهُودُ عَلىٰ شَيْءٍ ) ويؤمن بما لم يره ، يؤمن باللّه عز وجل ويقر بما لم يخلق ، يعني الساعة فقال عمر : أعوذ باللّه من معضلة لا عليّ بها.[5]

يروى أنّ الصحابي الجليل حجر بن عدي ذاك الموالي لأميرالمؤمنين (عليه السلام) الذائب في محبة مولاه، حينما أشخص إلى معاوية، خاطبه معاوية: يا ابن الأدبر القبيح المنظر أنت القاطع منا الأسباب، والملتمس بحربنا الثواب، والمساعد علينا أبا تراب[6]؟ فقال حجر: صه يا معاوية لا تذكر رجلا كان لله خائفا، ولما يسخطه عائفا، وبما يرضى الله عارفا، خميص الضلوع، طويل الركوع، كثير السجود، ظاهر الخشوع، قليل الهجوع، قائما بالحدود، طاهر السريرة، محمود السيرة، نافذ البصيرة، ملك أمرنا فكان كبعضنا، لم يبطل حقا، ولم يظلم أحدا...[7]

نعم، كانت لأميرالمؤمنين (عليه السلام) منزلة عند الله تبارك وتعالى وعند رسوله (صلى الله عليه وآله) لا يبلغها أحد من الصحابة وقد اعترف بمكانة علي (عليه السلام) الكثير منهم، فما ذكرناه في هذا المقال هو رشحة من رشحات فضائل أميرالمؤمنين (عليه السلام) التي ذكرت على لسان الصحابة.

المصادر:

[1] . بحارالأنوار، ج97، ص307.

[2] . ينابيع المودة لذو القربى، ج1، ص172.

[3] . مقتل الحسین علیه السلام للخوارزمي، ج1، ص80.

[4] . إحقاق الحق و إزهاق الباطل، ج15، ص407.

[5] . نفس المصدر، ج8، ص199.

[6] .  لقب أميرالمؤمنين (عليه السلام).

[7] . الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)، ص760.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
7 + 9 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.