حقوق المرأة من منظور القرآن (حق الرفاهية والخدمة)

13:31 - 2024/04/12

من واجبات الرجل في الإسلام تأمين رفاهية المرأة. في الأساس، المرأة ليست ملزمة بالعمل وخدمة الرجل في المنزل. وإن كانت المرأة لا ترغب أن تترك الخدمة في المنزل، إلا أن وجدانها وضميرها يمنعها من ترك العمل في المنزل وممارسة رأيها وذوقها في إدارته.

بالعمل في المنزل، تجسد كل امرأة هويتها وقيادتها في المنزل، وعادةً لا يحرم الرجل أبدًا من خدمات وعمل المرأة في المنزل. إلا أن إنشاء هذا القانون وإعلان هذا الحق الذي يعفي المرأة من المسؤولية القانونية عن العمل في المنزل، كان تطوراً فريداً في حقوق المرأة وثورة غير مسبوقة وتحركاً ساحقاً في التاريخ لإزالة التقليد الزائف بعبودية وخدمة المرأة للعمل في المنزل.

والإسلام بهذا القانون، أثبت أن المرأة ليس فقط لها حقوق لنفسها، وأنّ على الرجل أن يراعي المساواة والعدلة، بل هي امرأة وسيدة وركن من أركان البيت يجب على زوجها أن يخدمها حتى تتمكن من القيام بواجباتها بروح هادئة وأعصاب سليمة، ويجب على الزوج أن ينظر إلى زوجته كهدية سماوية وقعت في حضنه، وليس كبهيمة تحمل أثقاله أو خادمة مقيدة بوجوب العمل وبذل جهدها من أجل رفاهية الرجل ومتعته.

المرأة

المرأة وإعلان حقوق الإنسان

إن إعلان حقوق الإنسان، الذي يعد ذروة جهود المفكرين والسياسيين الغربيين لضمان حقوق الإنسان، لم يدعم المرأة، إلا خلال الحمل والأمومة (الفَقَرة 2 من المادة 25) وطوال هذا المنشور والميثاق الدُّوَلي والحقوق المدنية والسياسية المرتبطة بها، لم يرد في أي مكان منه عن المرأة، ككائن يستحق الدعم.

إن الإعلان المذكور أعلاه، حيث يريد إعطاء المرأة حقوقها الإنسانية، فوضع خِطة المساواة العمياء، التي تعني التشابه الشامل لحقوق الرجل والمرأة، وهو إعلان ظالم، بتجاهله الحقوق الخاصة للمرأة.

في الإعلان المذكور أعلاه (في الفَقَرة 3 من المادة 23 والفقرة 1 من المادة 25)، فإن الحد الأقصى الممنوح للمرأة كعضو في أسرة الرجل، هو أن يكون الرجل مسؤولاً عن إعالتها، أي نفس الحقوق التي تتمتع بها الحيوانات الأليفة لديهم، لأن دفع وتوفير رزق المرأة ونفقتها لا يثبت كمال المرأة، ولا نقصها، بل يقوم على مبادئ أخرى.

لكن في شرع الإسلام، يُعترف بالمرأة في الأساس مخلوق ذو روح رقيقة ولطيفة، وعلى الرجل أن يعرفها كما هي وأن يعاملها كما ينبغي، وليس كما هو يفهم أو يريد.

المرأة، في الإسلام مثل الزنابق[1]أو غصن الريحان، كما جاء في قول أمير المؤمنين علي عليه السلام: "اَلْمَرْأَةَ رَيْحَانَةٌ وَ لَيْسَتْ بِقَهْرَمَانَةٍ فَدَارِهَا عَلَى كُلِّ حَالٍ وَ أَحْسِنِ اَلصُّحْبَةَ لَهَا لِيَصْفُوَ عَيْشُكَ"[2]

المصادر:

[1] . الزنبق أو السَّوسن ‏ اسم جنس نباتي يزرع لأزهاره.

[2] . من لا یحضره الفقیه، الشيخ الصدوق، ج۳، ص۵۵۶.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
11 + 8 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.