العداوة عذاب من الله

20:22 - 2021/11/08

العداوة هي التجاوز والتعدّي على الغير والمباعدة و إيقاع العداوة بين المسلمين فعل الشيطان.

العداوة وَالْبَغْضَاءَ

العداوة والضغناء والبغضاء والحقد والشقاق ألفاظ متقاربة في معنیً على ظاهرة من أخطر ما يبتلي بها الناس، وأكثرها ضرراً على علاقاتهم وروابطهم.

العداوة هي التجاوز والتعدّي على الغير والمباعدة، قال تعالى: ﴿...وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاء إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ..﴾[1] وفسّر الشقاق بالعداوة والبغضاء، والضغينة بالحقد الذي يسكن القلب من العداوة.[2]والْعَدَاوَةَ عند الله سیئة جداً بحیث جعلها الله عذاباً کما فی الآیة الکریمة لأن العلاقة الطيبة الحميمة بين الناس، أمر لابد منه لو تهاجر مسلمان وقاطع أحدهما الآخر ثلاثة أيام لخرجا عن الإسلام.[3]

ثم إن إيقاع العداوة بين المسلمين فعل الشيطان. قال الله تعالى: ﴿ إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاء﴾[4] وقال الإمام الصادق(ع): لا يزالُ ابليسُ فرحاً ما اهتجر المُسلمانِ فإذا التقيا اصطكّت رُكبتاهُ وتَخلّعت أوصاله ونادى يا ويله ما لقي من الثُّبور.[5]

المصادر
 [1] . المائدة، 64.
 [2] . الأنصاري، مرتضى، المكاسب، ج2، ص281.
 [3] . الكليني، الكافي، ج2، باب الهجرة، ص344.
 [4] . المائدة،91.
 [5] . الكليني، الكافي، ج2، باب الهجرة، ص347.

کلمات کلیدی: 

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
Fill in the blank.