خصال لأميرالمؤمنين ليست لأحد قبله ولا بعده (الجزء الثاني)

14:33 - 2022/07/10

-نذكر في المقال بعض الخصال والصفات المختصة بأميرالمؤمنين (عليه السلام).

أميرالمؤمنين

ذكرنا في الجزء الأول بعض الخصال التي اختصت بشخص أميرالمؤمنين (عليه السلام) وسنذكر البعض الآخر في مقالنا هذا

وليعلم القارئ العزيز أنّ ما نتطرق إليه هنا من خصال أميرالمؤمنين (عليه السلام) ليس هو تمام المطلب، بل هو جزء صغير من خصاله المختصة به التي جاءت على لسان النبي (صلى الله عليه وآله) وفي الكتب الروائية والتأريخية.

أميرالمؤمنين

 ومن جملة الخصال التي انحصرت في أميرالمؤمنين (عليه السلام) هي:

1) إنه مع الحق والحق معه: وهذه منقبة كبيرة حيث هو والحق لا يفترقان وبناء حياته يقوم على الحق، فعن عَنْ أَبِي ثَابِتٍ مَوْلَى أَبِي ذَرٍّ، قَالَ: دَخَلْتُ عَلَى أُمِّ سَلَمَةَ فَرَأَيْتُهَا تَبْكِي وَتَذْكُرُ عَلِيًّا، وَقَالَتْ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: " عَلِيٌّ مَعَ الْحَقِّ وَالْحَقُّ مَعَ عَلِيٍّ، وَلَنْ يَفْتَرِقَا حَتَّى يَرِدَا عَلَيَّ الْحَوْضَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ.[1]وهناك روايات أخرى عن النبي (صلى الله عليه وآله) يدعو لأميرالمؤمنين بأن الله تعالى يدر الحق معه حيث دار، فعن عليّ بن برهان الدين الحلبي في السيرة الحلبيّة 3/ 336 عند ذكر حجّة الوداع: و لمّا وصل صلى اللّه عليه و سلم إلى محلّ بين مكّة و المدينة يقال له غدير خمّ بقرب رابغ جمع الصحابة و خطبهم خطبة بيّن فيها فضل عليّ كرّم اللّه وجهه‌[ إلى أن قال:] و رفع صلى اللّه عليه و سلم يد عليّ كرم اللّه وجهه و قال:« من كنت مولاه فعليّ مولاه، اللّهمّ وال من والاه، و عاد من عاداه، و أحبّ من أحبّه، و ابغض من أبغضه، و انصر من نصره، و أعن من أعانه، و اخذل من خذله، و أدر الحقّ معه حيث دار».[2]

2) إنّ الله تعالى سدّ أبواب المسجد إلا بابه: وهذه المنقبة من أعظم المناقب التي ذكرت لأميرالمؤمنين (عليه السلام) حيث أمر رسول اللّه صلى اللّه عليه ( وآله ) وسلم أن تسد الأبواب التى فى المسجد ، فشق عليهم، قال حبة : إنى لأنظر إلى حمزة ابن عبد المطلب وهو تحت قطيفة حمراء وعيناه تذر فان وهو يقول : أخرجت عمك وأبا بكر وعمر والعباس وأسكنت ابن عمك ، فقال رجل : ما يألو برفع ابن عمه ، قال : فعلم رسول اللّه صلى اللّه عليه ( وآله ) وسلم أنه قد شق عليهم فدعا الصلاة جامعة فلما اجتمعوا صعد المنبر فلم يسمع لرسول اللّه صلى اللّه عليه ( وآله ) وسلم خطبة قط كان أبلغ منها تمجيدا وتوحيدا ، فلما فرغ قال : يا أيها الناس ما أنا سددتها ولا أنا فتحتها ولا أنا أخرجتكم وأسكنته ، ثم قرأ : ( وَاَلنَّجْمِ إِذٰا هَوىٰ مٰا ضَلَّ صٰاحِبُكُمْ وَمٰا غَوىٰ وَمٰا يَنْطِقُ عَنِ اَلْهَوىٰ إِنْ هُوَ إِلاّٰ وَحْيٌ يُوحىٰ[3] ).[4]

3) إنه أحب الخلق إلى الله وإلى رسول الله (صلى الله عليه وآله): فبالتواتر قد ورد بأن أميرالمؤمنين(عليه السلام)  احتج به في مناقبه يوم الدار ، فقال ، أنشدكم الله هل فيكم أحد قال له رسول الله (صلى الله عليه وآله): اللهم ائتني بأحب خلقك إليك يأكل معي من هذا الطائر فجاء أحد غيري؟ قالوا : اللهم لا... .[5]

وعنْ أَنَسٍ، قَالَ: أُتِيَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِطَائِرٍ، فَقَالَ: " اللَّهُمَّ آتِنِي بِأَحَبِّ خَلْقِكَ إِلَيْكَ يَأْكُلُ مَعِي " فَجَاءَ عَلِيٌّ فَحَجَبْتُهُ مَرَّتَيْنِ، فَجَاءَ فِي الثَّالِثَةِ، فَأَذِنْتُ لَهُ قَالَ: " يَا عَلِيُّ مَا حَبَسَكَ؟ " قَالَ: هَذِهِ ثَلاثُ مَرَّاتٍ قَدْ جِئْتُهَا، فَحَجَبَنِي أَنَسٌ.[6]

4) من عاداه فقد عادى الله تعالى: فعن رافع مولى عائشة وقد روى عنه أَبُو إدريس المرهبي أَنَّهُ قال: كنت غلامًا أخدم عائشة إذا كان النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عندها، وَإِن النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: عادى الله من عادى عليا.[7]وذكرت هذه الرواية في غير كتاب من كتب أهل السنة.

المصادر:

[1]. تاريخ بغداد، ج16، ص470.

[2]. تذكرة الخواص، ج1، ص257.

[3]. نجم، الآية 1-4.

[4]. الدر المنثور في التفسير بالماثور.

[5]. بحار الأنوار، ج38، ص358.

[6]. تاريخ بغداد، ج4، ص284.

[7]. أسد الغابة ط الفكر، ج2، ص42.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
3 + 0 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.