أبو طالب في كلمات أهل البيت عليهم السلام

17:20 - 2022/11/21

يعتقد الشيعة بإيمان أبي طالب عليه السلام واسلامه، بينما ذهب العامة إلى أنه مات كافرا وأنه في ضحضاح من نار.

أبو طالب في كلمات أهل البيت عليهم السلام

كان أبو طالب عليه السلام خير ناصر ومعين ومدافع عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ودعوته أمام صناديد قريش طيلة حياته، وهذا شيء لم يستطع علماء المخالفين إنكاره وسلموا به صاغرين، لكن ذلك لم يكن مانعا من القول بكفره والموت على الشرك، ونظروا لذلك كثيرا، بل حاولوا اسقاط بعض الآيات الكريمة على هذه الدعوى كما يزعمون، ومنها قوله تعالى: {إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ}[1] ، وقوله جل وعلا: {مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ}[2]، وبعض الروایات فی صحاحهم وسننهم.[3] ، غیر أن ذلك كله مدفوع ومردود عندنا، وما سنذكره من كلمات المعصومين عليهم السلام فيه يُعد من البراهين القاطعة علو منزلته ورجحان اسلامه وإيمانه بخلاف ما ذهب إليه القوم.

أبو طالب في كلمات أهل البيت علیهم السلام:

تواترت کلمات أهل البيت عليهم السلام بدءا بالرسول الأكرم صلی الله عليه وآله وسلم ومروراً بأمير المؤمنين عليه السلام وسائر الأئمة عليهم السلام وأجمعت على التأكيد على إيمان أبي طالب وأنه رحل عن هذه الدنيا وهو على شريعة الاسلام والإيمان، وهذا ظاهر من كلماتهم ولايحتاج إلى تأويل أو مؤونة زائدة لمن فتح الله علیه بالقلب السلیم والبصیرة. ولنتأمل في هذا الحديث القدسي:عن أبي عبد الله عليه السلام قال: "نزل جبرئيل عليه السلام على النبي صلى الله عليه وآله فقال: يا محمد إن ربك يقرئك السلام ويقول: إني قد حرمت النار على صلب أنزلك وبطن حملك وحجر كفلك، فالصلب صلب أبيك عبد الله بن عبد المطلب والبطن الذي حملك فآمنة بنت وهب وأما حجر كفلك فحجر أبي طالب".[4] ، ولنورد بعض ما جاء على لسان المعصومين عليهم السلام في حق أبي طالب عليهم السلام. فنقول:

أولا: أبو طالب في كلمات الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله:

-ینقل صاحب "جامع الأخبار" في باب "فضائل أصلاب و أرحام النبي و علي" في رواية طويلة لجابر بن عبد رضي الله عنه، وفيها يسأل النبي صلى الله عليه وآله عن أبي طالب، قالَ جَابِرٌ: "قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّ النَّاسَ يَقُولُونَ إِنَّ أَبَا طَالِبٍ مَاتَ كَافِراً قَالَ يَا جَابِرُ رَبُّكَ أَعْلَمُ بِالْغَيْبِ إِنَّهُ كَانَتِ اللَّيْلَةُ الَّتِي أُسْرِيَ بِي إِلَى السَّمَاءِ انْتَهَيْتُ إِلَى الْعَرْشِ فَرَأَيْتُ أَرْبَعَةَ أَنْوَارٍ فَقِيلَ لِي هَذَا عَبْدُ الْمُطَّلِبِ وَ هَذَا عَمُّكَ أَبُو طَالِبٍ وَ هَذَا أَبُوكَ عَبْدُ اللَّهِ وَ هَذَا ابْنُ عَمِّكَ جَعْفَرُ بْنُ أَبِي طَالِبٍ فَقُلْتُ إِلَهِي بِمَ نَالُوا هَذِهِ الدَّرَجَةَ قَالَ بِكِتْمَانِهِمُ الْإِيمَانَ وَ إِظْهَارِهِمُ الْكُفْرَ حَتَّى مَاتُوا عَلَى ذَلِكَ".[5]

أبو طالب

ثانیا: أبو طالب في كلمات أمير المؤمنين علیه السلام:

-عن الصادق، عن آبائه عليهم السلام أن أمير المؤمنين عليه السلام كان ذات يوم جالسا في الرحبة والناس حوله مجتمعون، فقام إليه رجل فقال: يا أمير المؤمنين أنت بالمكان الذي أنزلك الله به وأبوك معذب في النار؟! فقال له علي عليه السلام: مه فض الله فاك، والذي بعث محمدا بالحق نبيا لو شفع أبي في كل مذنب على وجه الأرض لشفعه الله فيهم، أبي معذب في النار وابنه قسيم الجنة والنار؟ والذي بعث محمدا بالحق نبيا، إن نور أبي يوم القيامة يطفئ أنوار الخلائق إلا خمسة أنوار: نور محمد صلى الله عليه وآله ونوري ونور الحسن والحسين ونور تسعة من ولد الحسين، فإن نوره من نورنا الذي خلقه الله تعالى قبل أن يخلق آدم بألفي عام.[6]

ثالثا: أبو طالب في كلمات بقية المعصومين عليهم السلام: ونذكرمنها: 

1. سُئل الإمام الباقر عليه السلام عما يقول الناس إن أبا طالب في ضحضاح من نار فقال: " لو وضع إيمان أبي طالب في كفة ميزان وإيمان هذا الخلق في الكفة لأخرى لرجح إيمانه " ثم قال: " ألم تعلموا أن أمير المؤمنين عليا عليه السلام كان يأمر أن يحج عن عبد الله وابنه وأبي طالب في حياته ثم أوصى في وصيته بالحج عنهم ".[7]

2. عن الإمام الصادق عليه السلام أنه قال: "إن مثل أبي طالب مثل أصحاب الكهف أسروا الإيمان وأظهروا الشرك فآتاهم الله أجرهم مرتين".[8]

3. وعن الإمام الرضا عليه السلام أنه: "كان نقش خاتم أبي طالب عليه السلام رضيت بالله ربّاً وبابن أخي محمد صلی الله عليه وآله وسلم نبياً وبابني علي عليه السلام له وصياً".[9]

إلى غير ذلك من كلمات المعصومين عليهم السلام في بيان إيمان أبي طالب وإسلامه عليه السلام. ولابأس أن نذكر أن فطاحلة من علماء السنة ألفوا في أبي طالب وقالوا باسلامه كالسيوطي وغيره.

________________________

المصادر:

[1] سورة القصص، الآية ٥٦.                                                            

[2] سورة التوبة، الآية ١١٣.

[3] صحيح البخاري، ص3884.

[4] الكافي،ج1، ص٤٤٦.

[5] جامع الأخبارج1، ص16.

[6] بحار الأنوار، ج ٣٥، ص٦٩.

[7] إيمان أبي طالب، ص٦٩.

[8] الكافي، ج 1، ص 448.

[9] الدرجات الرفيعة، ص60.

كلمات دلالية: 

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
8 + 10 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.