موقف ابن أبي الحديد من ظلامة الإمام علي والسيدة فاطمة -1

09:58 - 2023/12/12

الفترة الزمينة التي مرّ بها ابن ابي الحديد المعتزلي، كان لها تأثير على طبيعة تفاعله مع النصوص في شرح نهج البلاغة، فتارة يميل الى ظلامة أهل البيت عليهم السلام وتارة أخرى يميل الى مخالفيهم.

لقد أثرت الفترة الزمنية على موقف ابن أبي الحديد من روايات ظلامة علي والزهراء عليهما السلام، فنراه يبرئ الشيخين ويحمّل الصحابة ذلك الجرم في حق بنت رسول الله صلى الله عليه وآله. لكن حاصل آراءه أنه كان يتفاعل مع النصل ويتأثر مع ظلامة الزهراء عليها السلام وإن كانت محاولاته يائسة في درء الجرم عن الصحابة، ولعل هذا الموقف ناشئ من سياسة الحصول على نسبة أكبر لشرحه على نهج البلاغة، أو لعله يحاول أن ينقاد الى عقيدة الاعتزال بعد أن كان منتسبا الى الشيعة.

لقد تفاعل ابن ابي الحديد بقول الامام علي عليه السلام في قوله:" لقد استرجعت الوديعة وأخذت الرهينة" فقال: إن البنت هي بمنزلة الوديعة، تُنقل من بيت الأب الى بيت زوجها. وقوله عليه السلام -أخذت الرهينة - قال: كأنها عليها السلام كانت عنده عوضاً من رؤية رسول الله صلى الله عليه وسلّم.

ثم أجحف ابن أبي الحديد المعتزلي في حق أمير المؤمنين عليه السلام في قوله: "فأما حزني فسرمد، وأما ليلي فمسهّد، الى أن يختار الله لي دارك التي أنت بها مقيم"

ابن أبي الحديد

قال ابن أبي الحديد:

هذا من باب المبالغة كما يبالغ الخطباء والكتاب والشعراء في المعاني، لانه عليه السلام ما سهر منذ ماتت فاطمة ودام سهره إلى أن قتل عليه السلام، وإنما سهر ليلة أوشهرا أو سنة.[1]

وعجيب أن يصدر هذا الاجحاف منه في أمير المؤمنين عليه السلام وهو الذي قد عكف على شرح خطبه وأقواله في نهج البلاغة!!.

وإلا فأيّ مبالغة كان يتبعها أمير المؤمنين عليه السلام في جميع ما ينطق به وهو الصادق الصدوق ربيب الوحي والرسالة وعدل القرآن ولسانه الناطق.

وأنىّ لعلي عليه السلام ومبالغة الخطباء في أوصافهم والشعراء وإغوائهم، وهل يقاس بآل محمد أحد؟!!

وكأن ابن أبي الحديد المعتزلي كان ملازما لعلي عليه السلام، في ليله ونهاره وحله وترحاله، لا يغفل عنه طرفه عين، فلحظ عدم سهره، أو أنه عليه السلام سهر على فراق فاطمة ومصابها وقتل جنينها وترويع ولديها الحسن والحسين، كان شهراً أو سنة كما يزعم.

إضافة الى ذلك فهل كان علي عليه السلام، يبالغ في كلامه مع الرسول صلى الله عليه وآله كما يفعل الخطباء، بغية إثارة مشاعر الجمهور ونيل استحسانهم، أو كالشعراء بغية إتّباعهم؛ وهل يكون أمير المؤمنين عليه السلام - مبالغاً في كلامه - صادقاً أو- والعياذ بالله- غير صادق فيما يقول، وعلى من يكون غير صادق ويبالغ؟، أَعلى الله عز وجل، أم على رسوله صلى الله عليه وآله؟!!

ويكفي ردّاً على مزاعم ابن ابي الحديد المعتزلي هذه، قول أمير المؤمنين عليه السلام في مخاطبة أهل العراق، وعلى من ذهب مذهبهم في تكذيبه سلام الله عليه حيث قال:

"أما بعد يا أهل العراق، فإنما أنتم كالمرأة الحامل، حملت فلما أتمت أملصت ومات قيمها، وطا تأيمها، وورثها أبعدها.

أما والله ما أتيتكم اختيارا، ولكن جئت إليكم سوقا.

ولقد بلغني أنكم تقولون: على يكذب، قاتلكم الله تعالى ! فعلى من أكذب! أعلى الله فأنا أول من آمن به! أم على نبيه؟ فأنا أول من صدق به! كلا والله لكنها لهجة غبتُم عنها، ولم تكونوا من أهلها، وَيْلُمِّهِ[2] كيلاً بغير ثمن لو اَنَّ لهُ وعاءً،[3] ولتعلمن نبأه بعد حين! ".[4]

المصادر:

[1] . شرح نهج البلاغة، ابن ابي الحديد، ج 10، ص 269.

[2] . وقولهم: وَيْلُمِّهِ يريدون وَيْلٌ لِأُمِّهِ ، فحذف لكثرته فى الكلام. الصحاح للجوهري،ج 5، ص 1865.

[3] . أي: أكيل لهم العلم والحكمة بلا ثمن لو أجد وعاء أكيل به، ومعناه: لو أجد نفوسا مستعدة لذلك.

[4] . شرح نهج البلاغة، ابن ابي الحديد، ج 6، ص 127.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
7 + 10 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.