حقوق المرأة في الإسلام

09:01 - 2023/11/26

تتمتع المرأة في تعاليم الإسلام، مثل الرجل، بقاعدة ومكانة مناسبة في معظم القضايا الاجتماعية، ولم يتم منعها من الحركات الاجتماعية والأنشطة الجماعية.

نطاق مشاركة المرأة : مع اتساع مفهوم المنكر والمعروف في الإسلام، اتضح نطاق المشاركة الاجتماعية للمرأة، ولذلك، ففي جميع المجالات التي يمكن للرجل أن ينشط فيها، يمكن للمرأة ذلك أيضا، والقضايا السياسية والحكومية هي في قمة هرم القضايا الاجتماعية، للمرأة فيها نشاط ولها دور هام.

وقد بايع النبي صلى الله عليه وآله المرأة وتمّ الاتفاق على المبادئ والمعايير، وبهذه الطريقة عرّف هذا الثقل من المجتمع الإسلامي بمسؤولياته الاجتماعية والسياسية.

ورد في القرآن الكريم قوله تعالى: "يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا جَاءَكَ الْمُؤْمِنَاتُ يُبَايِعْنَكَ عَلَىٰ أَنْ لَا يُشْرِكْنَ بِاللَّهِ شَيْئًا وَلَا يَسْرِقْنَ وَلَا يَزْنِينَ وَلَا يَقْتُلْنَ أَوْلَادَهُنَّ وَلَا يَأْتِينَ بِبُهْتَانٍ يَفْتَرِينَهُ بَيْنَ أَيْدِيهِنَّ وَأَرْجُلِهِنَّ وَلَا يَعْصِينَكَ فِي مَعْرُوفٍ ۙ فَبَايِعْهُنَّ وَاسْتَغْفِرْ لَهُنَّ اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ".[1]

تحدثت هذه الآية عن مبايعة المرأة لنظام الحكم الإسلامي الذي تم إنشاؤه حديثًا في عهد النبي صلى الله عليه وآله، وقد حدث ذلك يوم فتح مكة، فعندما انتهى النبي صلى الله عليه وآله من مبايعة الرجال، جاءت النساء وطلبن منه البيعة، وفي هذا الوقت نزلت هذه الآية الكريمة وأكدت مشاركة المرأة في القضايا السياسية، وذكرت شروط الاتفاق مع النبي صلى الله عليه وآله.

المرأة

مشاركة المرأة في الهجرة

كذلك هاجرت النساء وشاركن في الهجرة الاجتماعية والسياسية الكبرى وتم قبول هجرتهن مثل الرجال، وذلك في العصر الذي كانت فيه المرأة محرومة من معظم حقوقها، ولم يكن لها الحق في التدخل في أصغر القضايا الاجتماعية.

قال تعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا جَاءَكُمُ الْمُؤْمِنَاتُ مُهَاجِرَاتٍ فَامْتَحِنُوهُنَّ"[2] وامتحانهن أن يستحلفن ما خرجت من بغض زوج، ولا رغبة عن أرض إلى أرض، ولا التماس دنيا، وما خرجت إلا حبا لله ولرسوله.[3]

فالمرأة اذن شاركت في الحركات الاجتماعية، وثورة عاشوراء ضد الظلم والطغيان خير مثال على هذه المشاركة، وفي الآونة الأخيرة امتد دور المرأة في ثورة التنباك، إلى الديوان الملكي، وأجبر الحاكم على الانصياع لفتوى المرجع الكبير آية الله الشيرازي، وفي الوقت الحاضر اتضحت الأدوار المهمة للمرأة في ثورة ايران الإسلامية.

ولم يقتصر مشاركة المرأة على الفترة التي مضت بل لها مشاركات ودور اجتماعي مهم في مستقبل التاريخ وعصر النزول، فهي تشارك في ثورة الإمام المهدي عليه السلام العالمية، و تكون من ضمن كادر تلك الثورة نخبة من النساء، فقد ورد عن الإمام الباقر عليه السلام قوله: ".. و یَجی‌ءُ واللّه‌ِ ثَلاثُمأَةٍ وَ بضْعَةَ عَشَرَ رَجُلاً فیهِمُ خَمْسُونَ امرأةً..."[4]

المصادر:

[1] . سورة الممتحنة، الآية 12.

[2] . سورة الممتحنة، الآية 10.

[3] . مجمع البيان، الشيخ الطبرسي، ج 9، ص 452.

[4] . تفسير العياشي، ج 1، ص 65.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
8 + 1 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.