الشهيد رئيسي ... خدوم الأمة

17:29 - 2024/05/23

لقد تجلت شخصية خدوم الأمة والوطن والمؤمنين في الشهيد السيد ابراهيم رئيسي 

خدوم الأمة

لاشك أن السيد ابراهيم رئيسي واخوانه الذين استشهدوا معه في حادثة المروحية الأليم لم يبكيهم المؤمنون والمحبون عن عاطفة انسانية فقط، بل إن الدور الذي قاموا به في سبيل نشر الحق والعدل، وكفاحهم في ميادبن العمل الجمعوي الذي يخدم الأمة والإنسانية النابع من الإخلاص لله تعالى هو العامل الأول لتلك الدمعات والأحزان التي ذُرفت والأحزان التي كشفت، وفي مقدمتهم الشهيد السيد المجاهد والمتواضع ابراهيم رئيسي. 

السيد رئيسي كان خدوما للأمة حقا

عقب وفاة آیة الله "عباس واعظ طبسی"، الذی عین من قبل الإمام الخمیني رضوان الله تعالى عليه فی بدایة الثورة الإسلامیة، کمسؤول العتبة الرضویة المقدسة، تولی السید ابراهیم رئیسي مسؤولیة العتبة الرضوية المقدسة بقرارٍ من السید القائد فی نهایة عام 2015.

قام السید رئیسي مع التركيز على المواثيق السبعة للسید القائد وفقا لقرار تصدیه للمسؤولیة من قبل القائد، بإجراءات مؤثرة في إطار الخدمة الفعالة للعتبة الرضویة المقدسة وتقديم خدمات لزوار الإمام الرضا عليه السلام في العاصمة الروحية لإيران الإسلامية.

من البنود التي أکد علیها السید القائد خلال حکمه تعیین السید رئیسي؛ أولا:ً رعاية زوار العتبة الرضویة المقدسة وخدمة الفقراء والمستضعفین من زوار العتبة الرضوية. وثانیاً: نشر التعاليم القرآنية ومدرسة أهل البيت عليهم السلام في العامل الإسلامي، واستفادة الفقراء المقیمین في الأجزاء المختلفة من البلاد من هبات العتبة الرضویة المقدسة القامئة، في تلك المدن والمناطق من البلاد. وثالثاً؛ إنماء وتفعیل المؤسسات الاقتصادية والخدمية التابعة للعتبة الرضویة المقدسة.

وبناء على ذلك، أسس السید رئيسي منظمات جديدة تشمل "وحدة إغاثة المظلومين" مع التركيز على خدمة الزوار، و"الوحدة ًالعلمية" من أجل التطوير العلمي للأنشطة الأكاديمية، واستخدام أفكار النخبة، وکذلك إنشاء مرکز الشؤون الدولية للعتبة الرضویة المقدسة وذلك من أجل تطوير العلاقات الدولية لهذه المؤسسة.

رئيسي

کذلك قام بتنظيم هيكلیة "المنظمة الاقتصادية الرضوية" من قبل العتبة الرضویة المقدسة تحت رعاية السید رئيسي والعديد من الشركات التي تعمل في المجالات المدنية والصحية والأدوية والزراعة والتربية الحيوانية والصناعات التحويلية والخدمات المالية والطاقة والصناعة وکذلك تنظيم البنية التحتية والمنطقة الاقتصادية الخاصة.[1]

وكل هذا العمل الجليل الذي قام به الشهيد السيد رئيسي لم يات من فراغ قطعا، بل كان نتيجة لعقيدته الراسخة والمتجذرة، والتي أساسها وجهرها المفاهيم الإلهية والنبوية، ومن ذلك قوله الله تعالى في كتابه العزيز: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }[2] ، وقول الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم : "خصلتان من الخير ليس فوقهما شيء من البر: الإيمان بالله، والنفع لعباد الله ".[3] ، وما نفع عباد الله تعالى وإعانتهم والسعي في قضاء حوائجهم إلا من هذا القبيل. لذلك جسد السيد الشهيد تلك التعاليم الإلهية على أرض الواقع دون كلل أو ملل، فقد جعل من مثل هذه الخطابات النورانية دستورا في حياته، واستشهاده مع اخوانه جاء في طريق العمل وخدمة الأمة. وهذا درس لكل منا ليزرع في نفسه وكيانه حب العمل، والسعي الحثيث في خدمة الناس والعمل على توفير حاجياتهم. ولهذا فعلا كان سيد القوم خادمهم.

________

المصادر:

[1] https://apa-inter.com/post.php?id=6127

[2] سورة الحج، الآية77.

[3] جامع السعادات، محمد مهدي النراقي، ج٢، ص١٦٨.

Plain text

  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <span> <blockquote> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd> <br> <hr> <h1> <h2> <h3> <h4> <h5> <h6> <i> <b> <img> <del> <center> <p> <color> <dd> <style> <font> <u> <quote> <strike> <caption>
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
9 + 10 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.